آخر الأخبار
الرئيسية / ابن الطيب / العدالة والتنمية تنظم لقاء تواصلي ببن الطيب بحضور نواب برلمانيين وساكنة المدينة لم تبالي “ممسوقاش”.. التفاصيل كاملة !!

العدالة والتنمية تنظم لقاء تواصلي ببن الطيب بحضور نواب برلمانيين وساكنة المدينة لم تبالي “ممسوقاش”.. التفاصيل كاملة !!

Spread the love

بن الطيب سيتي / مصطفى بسكوك

في إطار الحملات التواصلية التي تشرف عليها الكتابة الإقليمية لحزب العدالة والتنمية بالدريوش، حطت القافلة الجهوية الرحال يوم الأحد 24 فبراير المنصرم بدار الشباب ببن الطيب من أجل تنظيم لقاء تواصلي مع ساكنة بن الطيب، بحضور نواب برلمانييون عن حزب العدالة لجهة الشرق أبرزهم، “منى أفتاتي”، “فاروق الطاهري”، و “نور الدين البركاني”، بجانب أعضاء من الكتابة الإقليمية والمحلية وكذا المنخرطين في الحزب، قصد الوقوف على واقع البنيات التحتية ومعرفة حاجيات ساكنة بن الطيب.

لكن حصل ما لم يكن في الحسبان للكتابة الإقليمية، واستغربت منه “منى أفتاتي” بعد كلمة لها لسبب عدم حضور أي عضو نسوي من بن الطيب في هذا اللقاء الهام، مضيفة أن وجود مركز التأهيل وإدماج المراة بمركز المدينة كان من الأرجح أن تكون القاعة مليئة بالنساء وذلك في إطار إدراج المراة في الساحة السياسية وترقية المشاركة السياسية للمرأة، وسرعان ما أجابها البرلماني “فاروق الطاهري” بعد كلمة له والذي بدوره استغرب واستنكر الأمر بعدما توقع أن تنكب الساكنة على هذا اللقاء حيث شهد بأم عينيه أن القاعة خاوية على عروشها من أي فرد من ساكنة بن الطيب، سواء كان من فئة الرجال او النساء، وما زاد الطين بلة، غياب أيضا منتخب من نفس الحزب بمدينة بن الطيب (جماعة وردانة).

فهل هذا يعني أن ساكنة بن الطيب لا تهتم بتاتا بشؤون وتحركات الحزب؟؟ ، أم أن سبب الغياب يكمن في أن الكتابة الإقليمية لم تهتم ولو لمرة واحدة بمشاكل ساكنة بن الطيب!!.

وخلال نفس الكلمة للسيد “فاروق الطاهري” الذي افتخر بإنجازات العدالة والتنمية بإقليم الدريوش ومشاريع الذي يقف عليه الحزب، حيث ذكر مشروع سد عزيمان والمستشفى الاقليمي بالدريوش، لكن ما لم يركز عليه السيد البرلماني المحترم أن اللقاء نظم بمدينة بن الطيب، وكان الأجدر أن يركز على إنجازات الحزب في نفس المدينة، سواء جذب مشاريع إلى المدينة بشكل خاص، أو الوقوف على بعض المشاريع التي عرفت توقف شبه تام عن البناء، أو التي انتهت أعمال البناء بها ولم تفتح أبوابها للساكنة بعد.

فهل هذا يعني أن السادة النواب والكتابة الإقليمية يولون كامل اهتماماتهم لمدينة الدريوش فقط لسبب صراعات سياسية بين حزبين متنافسين باستغلال التدخل لبطئ بعض المشاريع بمدينة الدريوش لكلا الحزبين ؟؟ ، أم أن الإهتمام بواقع البنيات التحتية لمدينة بن الطيب أمر بعيد كل البعد عن اهتمامات حزب العدالة وهي ضاربة عرض الحائط مصالح المواطنين وهم سواسية أمام الكتابة الإقليمية !!، أم أن الكتابة تنعكس سلبا على رهان تقليص الفوارق المجالية ؟؟.

للاعلان هنا اضغط على الصورة

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

المكتب المسير لفريق الوفاء الرياضي الدريوش يصدر بيانا توضيحيا للرأي العام بخصوص التشهير ضد الإعلامي “حسن بلال”

Spread the loveالمكتب المسير لفريق الوفاء يصدر بيانا توضيحيا للرأي العام (نص ...