آخر الأخبار
الرئيسية / الرئيسية / سفير حراك الريف يعانق الحرية بعد 8 أشهر من السجن

سفير حراك الريف يعانق الحرية بعد 8 أشهر من السجن

Spread the love

متابعة

 

إستقبل مجموعة من النشطاء وطلبة جامعة تطوان، صباح اليوم الإثنين « أحمد عزي » الملقب « بسفير » حراك الريف، المعتقل على خلفية أحداث الحسيمة والنواحي بعد 8 أشهر من سجنه بتطوان.

وللإشارة فقد أصدرت المحكمة الابتدائية بمدينة تطوان ، القسم الجنحي، في وقت سابق، حكمها والقاضي بإدانة أحمد الخطابي « أحمد عزي »، الملقب من طرف نشطاء الريف بـ »سفير الحراك »، وذلك بثمانية أشهر نافذة.

عزي أحمد معروف بجولاته في مختلف مدن الريف، وهو يحمل العكاز والقفة، شخص يبلغ من العمر من 53 عام من عمره، كان قد توبع في حالة اعتقال، من طرف النيابة العامة و ذلك بتهمة العصيان والتحريض على العصيان من خلال إلقاء الخطب في مكان عمومي، وذلك بعد القاءه لكلمة امام طلبة جامعة تطوان.

للاعلان هنا اضغط على الصورة

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

إرتفاع نسبة الرواج التجاري ببن الطيب بعد بداية توافد أفراد الجالية المغربية

Spread the loveبن الطيب سيتي   على غرار بعض المدن الريفية الأخرى ...