آخر الأخبار
الرئيسية / ابن الطيب / المخدرات ناقوس الخطر يدق مدينة بن الطيب

المخدرات ناقوس الخطر يدق مدينة بن الطيب

Spread the love

بن الطيب سيتي/ كمال أزايو

 

بلدية ابن طيب، المدينة الهادئة التي تقع وسط الريف في قبيلة بني وليشك إقليم الدريوش، مع التوسع العمراني الذي شهدته والتحولات التي طرأت على بنية المجتمع، نتيجة الهجرة نحو أوروبا وانفتاح أهلها على ثقافة المناطق الأخرى، جعل سكانها يعيشون وضعا خاصا، لا هم من أهل المدينة ولا هم بدويون، فلا القبيلة والعشيرة تحكم سلوكاتهم ولا قيم المدينة تؤطر ممارساتهم.

وفي السنوات الأخيرة اجتاحته آفة المخدرات التي تعد آفة اجتماعية خطيرة، رافقت البشرية منذ القدم وتطورت بتطوره حتى أصبحت من أبرز الظواهر الإجتماعية الراهنة وإحدى مشكلاتها المعاصرة، كما بدأت تقلق ساكنة هذه البلدة “بلدية بن طيب” بكافة فئاته واتجاهاته وتقضُ مضجعة وتهدد حضاراته وتسبب له الحيرة والإرتباك في وقف هذا السيل الجارف من الويلات والآلآم التي تجتاح البلدة .

ولم تعد هذه المشكلة قاصرة على نوع واحد من المخدرات أو طبقة محددة من المجتمع، بل شملت جميع الأنواع والطبقات، كما ظهرت مركبات عديدة جديدة لها تأثير واضح على الجهاز العصبي والدماغ، فإننا نجد أن الشخص المدمن يلجأ إليهم في كل مرة يحتاج فيها فيدفع مستسلماً لهم ما يطلبون من مبالغ باهظة مقابل قدر يسير من المادة التي تعود عليها، وإن المدمن لا يتردد كثيراً في اتباع كل الطرق غير المشروعة للحصول على المال، مما أدى إلى ظهور عدة سرقات من السطو على المنازل والمحلات التجارية أو التحايل والتزوير وترويج المخدرات والوقوف في وسط الشوارع بالسياراة المشبوهة و التسبب في حوادث السير مميتة والتحرش و الإنتحار… إلخ، وقد ينتج عن هذه الممارسات ارتكاب الجرائم من قتل أو إحداث أضرار بالأرواح أو الممتلكات، وقد يتأثر المجتمع بذلك من جراء الإخلال باستقراره الإجتماعي والإقتصادي و الصحي و الأمني.

رغم كل هذه المشاكل التي تتسببها المخدرات تبقى تحركات رجال الدرك ودور السلطات المحلية والمجتمع المدني محدودة.

للاعلان هنا اضغط على الصورة

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

أبناء المقاوم المرحوم “بوزيان” يوجهون طلب إستعطافي إلى السيد وزير الداخلية بهذا الخصوص !!

Spread the loveبن الطيب سيتي  نلتمس نحن ابناء المرحوم بوزيان اليعقوبي ...