آخر الأخبار
الرئيسية / Business / بالفيديو والصور : باشا مدينة ابن الطيب يترأس مراسيم تحية العلم الوطني في ذكرى 62 لعيد الإستقلال بحضور وازن لشخصيات مهمة

بالفيديو والصور : باشا مدينة ابن الطيب يترأس مراسيم تحية العلم الوطني في ذكرى 62 لعيد الإستقلال بحضور وازن لشخصيات مهمة

Spread the love

 

بن الطيب سيتي_مصطفى بسكوك

 

في 18 نونبر من كل سنة يخلد الشعب المغربي ذكرى عيد الإستقلال، وهو يوم توج الملحمة البطولية للمغرب شعبا و قيادة ضد المستعمر الفرنسي، ففي سنة 1912 قامت قوات الإحتلال الفرنسي باحتلال المغرب قصد استغلال خيراته من معادن وثروات فلاحية… وهي مناسبة لاستلهام ما تنطوي عليه هذه الذكرى من قيم سامية وغايات نبيلة، لإذكاء التعبئة الشاملة، وزرع روح المواطنة، وربط الماضي الخالد بالحاضر المتطلع إلى افاق أرحب ومستقبل أرغد، وخدمة لقضايا الوطن، وإعلاء روحه، وصيانة وحدته، والحفاظ على هويته ومقوماته، والدفاع عن مقدساته، وتعزيز نهضته الاقتصادية والاجتماعية والثقافية… 

وبهذه المناسبة الغالية الذكرى 62 لاستقلال المغرب، الذي يوافق يوم 18 نونبر الجاري، ترأس باشا مدينة بن الطيب السيد “حسين الزايخ”، مراسيم تحية العلم الوطني، بساحة عبد الكريم الخطابي المحاذية لمقر بلدية ابن الطيب.

وشارك في الإحتفال الرسمي بعيد الإستقلال صباح اليوم، الذي مر بشكل مقتضب، عدد مهم من رجال السلطة وشخصيات مهمة، منهم خليفة الباشا السيد “حسن زرداح”، وقائد قيادة بن الطيب بالنيابة، وخليفته، ونائب قائد المركز الدرك الملكي بني وليشك، والقوات المساعدة، وعدد مهم من أعوان السلطة، وشارك أيضا في الإحتفال رئيس جماعة وردانة السيد “محمد القاسمي”، ورئيس جماعة امهاجر السيد “حليم الشريف”، و كذا الهيئآت الجمعوية.

ومن جهة أخرى فإن ذكرى عيد الإستقلال الخالدة تجسد أسمى معاني التلاحم من أجل الحرية والكرامة، وخوض معارك البناء والتنمية والوحدة، وبناء المجتمع الديمقراطي الحداثي،و هي ذكرى عظيمة تستوجب وقفة تأمل في تاريخ المغرب الغني بالأمجاد وبالمحطات المشرقة من أجل الذود عن المقدسات، وبرهانا على إجماع كل المغاربة وتعبئتهم للتغلب على الصعاب وتجاوز المحن، وهي دليل على التشبث الوثيق بمقدسات الوطن الذي أبان عنه المغاربة جميعهم.


وعلى نهج جلالة المغفور له محمد الخامس الذي نهجه، ومن بعده جلالة المغفور له الحسن الثاني، يشهد المغرب في الوقت الراهن تحت القيادة الرشيدة لصاحب الجلالة الملك محمد السادس العديد من الأوراش التنموية والإصلاحات الكبرى التي همت مختلف المجالات، والتي تعززت من خلال الإصلاح الدستوري، والذي شكل ثورة ديمقراطية وتشاركية، ومنعطفا جديدا لاستكمال البناء المؤسساتي وترسيخ آليات الحكامة الجيدة، وما يتواصل في سياقه من إصلاحات في ميادين شتى، حيث عمل جلالته على ترسيخ دعائم دولة المؤسسات وإعلاء مكانة المملكة بين الشعوب والأمم، في إطار من التلاحم والتمازج بين كافة شرائح الشعب المغربي وقواه الحية، وذلك في أفق مواجهة تحديات الألفية الثالثة، وكسب رهانات التنمية المندمجة.

ولمزيد من الإحاطة بحدث تخليد ذكرى 62 لعيد الإستقلال بمدينة ابن الطيب، نترككم مع المقطع الفيديو وألبوم الصور أسفله:

 

 

                                                        

للاعلان هنا اضغط على الصورة

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

ساكنة حي القدس ببن الطيب تشتعل غضبا بسبب تأخر إشتغال الإنارة العمومية

Spread the loveبن الطيب سيتي/ كمال ازايو تعيش الانارة العمومية بالحي القدس ...