آخر الأخبار
الرئيسية / Business / العلمانية بوابة الإلحاد..بقلم عبد العلي بنعلي

العلمانية بوابة الإلحاد..بقلم عبد العلي بنعلي

Spread the love

بن الطيب سيتي

 

عبد العلي بنعلي

العلمانية بوابة الإلحاد.. هي لا تقول لك ( أَلحد ) و لكنها تحاصرك بمنظومة رؤى مختلفة على مستوى الإدراك و الشعور و السلوك، تجعلك تنزلق إلى هوة الإلحاد ببطء و هدوء. فالادعاء الأكبر للعلمانية هو إعلان ( التناقض بين الإيمان بأبعاده المعرفية و السلوكية و التشريعية و بين العقل/العلم و طورهما الحضاري )، و هنا تلتقي العلمانية مع الإلحاد، و من ثم فلا فرق بينهما إلا من حيث الجهة، فالعلمانية بداية و الإلحاد نهاية، العلمانية مقدمة و الإلحاد نتيجة.

قد يكون الادعاء الأكثر رواجها في الاحتجاج الإلحادي، كامناً في شبهة التناقض بين الإيمان و العقل. و هذا عين ما صوّبت عليه العلمنة على مدار أزمة الحداثة، بغية إقصاء الدين، و إحلال التصور العلموي المحض كمعيار نهائي لفهم الكون، إنساناً و طبيعة.

أي إن العلمانية و الإلحاد كلاهما، يعمل عبر آليات مختلفة من الاحتجاج على التوكيد على ( أحقية المعيار العقلي/العلمي ) في تفسير الذات و الحياة، في مقابل نزع ( قيمة الإيمان/الوحي ) المعيارية لفهم الذات و الحياة.

 

للاعلان هنا اضغط على الصورة

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

إنطلاق حملة الكشف المبكر لسرطان الثدي والرحال يحط أولا ببن الطيب..تبين من خلالها عن أربع حالات

Spread the loveبن الطيب سيتي   شهد مركز التربية والتكوين ببن الطيب ...